خلافات شديدة في جولة الإعادة بالاسكندرية أدت الخلافات بين مرشحى مستقبل وطن إلى قيام مرشح الحزب بالاتفاق مع شريكة بمباركة امين الدائرة الذى كان يرغب فى الترشيح للمجلس . فى المقابل أدى اتفاق الطرفين الآخرين إلى انهيار ائتلاف المستقلين النواب المستقلين فى ظل هذا الانهيار والتخبط يعاد ترتب القوة من جديد ويصبح أقوى المرشحين عمر الغنيمى وشريكه احمد عبد المجيد ويأتى بعدهم إلهام المنشاوي التى تحظى بشعبية كبيره فى رمل اول وتحضى بتأييد مجموعة كبيرة من المرشحين الشبان الذين لم يحلفهم الحظ. وكذلك اللواء عفيفى الذى يعمل فى صمت وله مؤيدين فى جميع أنحاء الدائرة