قال النائب البدري أحمد ضيف، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، لدولة جنوب إفريقيا غدا الجمعة، تأتي من الزيارات الهامة للرئيس السيسي بالقارة السمراء، مشيرا إلى أن جنوب إفريقيا من أهم دول إفريقيا اقتصاديا وتسعى مصر في ظل العلاقات الوطيدة للبلدين من الاستفادة منها وزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين.

وأضاف البدري، في تصريحات خاصة  أن الرئيس السيسي سيناقش مع نظيره الجنوب إفريقي، ملفات الاقتصاد والتجارة والاستثمار والأمن ومكافحة الإرهاب، موضحا أن الزيارات التي قام بها الرئيس السيسي لعدة دول إفريقية ساهمت في عودة مكانة مصر فى القارة السمراء مرة أخرى ورئاستها للاتحاد الإفريقي خلال هذا العام.

وأشار النائب البرلماني، إلى أن العلاقات بين مصر وجنوب وإفريقيا جيدة وتشهد تطورا ملحوظا في السنوات الأخيرة، خاصة بعد تولي الرئيس السيسي مقاليد الحكم في مصر والانفتاح على دول إفريقيا وزيادة علاقات التعاون بكافة المجالات.

كما أكد البدري، أن رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي وزيارات الرئيس السيسي الأخيرة لدول القارة، تؤكد أن مصر عادت لريادتها مجددا للقارة واكتساب ثقة أشقائها الأفارقة، مبينا أن دولة جنوب أفريقيا من الدول ذات القدرات المتنوعة سياسيا واقتصاديا، ومصر تعي هذا جيدا وعلاقاتها متطورة في السنوات الأخيرة بالإضافة إلى أنها تحتضن مقر البرلمان الأفريقى.