الأربعاء , 24 أبريل 2024

الي وزير السياحة

السيد المحترم معالى وزير السياحة
تحية طيبة وبعد,,,
أتقدم لسيادتكم بشكوى مجمعة من تجار وموردين أكبر مدينة سياحية فى البحر األحمر ) الغردقة (
وذلك بعد قرار السيد معالى رئيس الوزراء بخروج حزمه من القرارات والدعم للمنشأت الفندقية والسياحية فقط وكأن
السياحة بأكملها هى المنشأت السياحية والفندقية.
وما نتجرعه من مراره وظلم فى الفترة السابقة ، لقد تحملنا كثيرا تعلم سيادتكم كل أرجو أن تسمح لى بسرد بعض األحداث
عمل التجار والموردين داخل المنشأت الفندقية بنظام األجل أى أننا نصرف مستحقاتنا المالية بعد مرور ثالث أو أربع
أشهر .
لقد تحملنا الظروف الناتجة عن الثورة وما تبعها من توقف العمل وتحملنا الخسائر إال أن أستقرت األمور بحمد هللا وبدأنا
بالعمل وأجتازنا األزمة سويا 2015 وكانت الفاجعة تعويم الجنية مما أدى إلى خسارتنا حتى أحداث الطائرة المنكوبة عام
بسبب المبالغ المحجوزة لدى الفنادق والتى سددت بعد أكثر من مرور عام بما يوازى 80 % من قيمتها.
وتنفيذاً لكلمة األب السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى للنهوض بالبلد وتنمية إستثمارتها
أخذنا على عاتقنا المسئولية وتحملنا كل الظروف القاسية وتوقف المستحقات المالية لنا عند الفنادق والمنشأت السياحية بل
وأغلقت بعض الفنادق واألخرى كانت شبه مغلقة وأصبح التجار فى موقف اليحسد عليه ألنهم لم يأخذوا مستحقاتهم نهائيا
فى هذا التوقيت ساهمت الحكومة فى األزمة ودعمت المنشأت الفندقية والسياحية ولم ينظروا إلى التجار والموردين الذين
لم يأخذوا حقوقهم من الفنادق والذين دفعوا جميع التزامتهم فى مواعيدها من )مرتبات – إيجارات – ضرائب – تأمينات –
كهرباء – مياة – الخ….( حتى يتكرر نفس السيناريو فى هذه األيام بعد أزمة الفيروس 19 COVIDالمستجد والذى أصاب
جميع المجتمع بالشلل التام لتساند الحكومة المنشأت الفندقية والسياحية وال ينظرون إلى األشخاص الذين يتحملون العواقب
والذين يتحملون كل الحمل والعبأ وللعلم جميع الفنادق والمنشأت تعمل بنظام األجل مع التجار وحتى األن نحن التجار
والموردين لم نحصل على حقوقنا داخل الفنادق منذ شهر 7-8-9-10-11-12/2019 وعند حدوث األزمة جميع الفنادق
أغلقت فى وجوهنا األبواب بالجملة المعتادة لديهم الظروف التسمح.
بناءاً عليه
الوضع الراهن الذى نعلمه ونقدر المسئولية بل ونتحملها معهم والنطالب بأى مستحقات لنا بل
نحن كتجار نقدر تماما
نطالب ما قبل ذلك حتى نستطيع تسديد األلتزامات لدينا لقد تحملنا كثيرا وأصبحنا على حافة الهاوية نستغيث بكم أن تنظروا
لما لنا ونحن قطاع كبير وسيادتكم أكثر ع منا بذلك قد تضررنا بشدة.
جميع مستلزمات المنشأت الفندقية باألجل من )أدوات كهربائية – أغذية ومشروبات – سباكة – مفروشات – مطبوعات –
الخ……( أى أنهم يستثمرون بأموالنا وغى النهاية هل اليحق لنا المطالبة فى هذه الظروف ؟؟!!
نرجو العدل والنظر إلينا كجزء من هذا المجتمع متمنيين من هللا عز وجل أن يوفقكم ويمدد خطاكم ونحن على ثقة بل وكل
ثقة بكم .
مرفق لسيادتكم بعض أسماء الشركات والتجار الذين يعانون من هذه المشاكل
وتفضلوا بقبول وافر األحترام والتقدير
مقدمه لسيادتكم عن التجار والموردين
أ / حسام سالم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *