السبت , 20 أبريل 2024

غاز الأقاليم تحتاج إلى الإنقاذ والعودة للنجاح بقلم : مصطفى قايد

شركة غاز الأقاليم إحدى شركات توصيل الغاز للمنازل بالمحافظات كانت تدار بحرفيه كبيره واهتمام منذ سنوات حينها كان باب المسؤولين بالشركة مفتوح على مصراعيه لمقابلة الجميع ومناقشة كافة وجهات النظر المؤيدة والمعارضه وكان ذلك احد أسرار نجاحها لكن تلاحظ في هذه الأيام الاغلاق الكامل للمسؤولين بالشركة على أنفسهم فلا يمكن ان تقابل رئيس مجلس إدارتها وان كان مقابلة الوزير المحترم المهندس طارق الملا وزير البترول والاستجابة للمطالب أسهل بكثير من مقابلة اي مسؤول بالشركة او الاستجابة لأي طلب مما كان له الأثر السئ واصبحت الشركة تتخبط ونفاجأ منها بالحوادث بين الحين والآخر واخرها انقلاب شاحنه بساحل طهطا بمحافظة سوهاج ووفاة السائق وغرق شخص
بسبب حفر شركة الغاز الطبيعي فى شارع النصر القبلي بالمدينه حيث لا توجد متابعه او اهتمام وكأن أرواح المواطنين لا قيمة لها.. واخيرا إسمحوا لي أن أقدم لكم نصيحه وهي ان تفتحوا ابوابكم وتتعاملوا بسياسة الباب المفتوح لكافة المطالب حتى يكون النجاح حليفكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *