الأربعاء , 17 يوليو 2024

تقرير رقم ٢٥ الصادر عن لجنه التحقيق الفنى فى حادث الطاءرة المصرية:

تقرير رقم ٢٥ الصادر عن لجنه التحقيق الفنى فى حادث الطاءرة المصرية:

القاهرة فى ١٦من يوليو ٢٠١٦
تقوم لجنة التحقيق الفنى فى حادث الطائرة A320 بدراسة عدد كبير من المعلومات الخاصة بجهازى مسجل المعلومات FDR ومسجل محادثات كابينه القيادة CVR وتم عمل مراجعه مبدئية و تدقيق لبيانات جهاز مسجل المعلومات كما تم الانتهاء من عمل توافق زمني بين المعلومات والبيانات الصادرة عن الجهازين

وقد قامت اللجنة بتفريغ البيانات الخاصة بجهاز CVR وتم الاستماع الاولي لمحادثات كابينه القياده التى دارت قبل وقوع الحادث والتى أشارت الى ذكر كلمة حريق الا انه من المبكر جدا تحديد سبب او مكان بدايه حدوث هذا الحريق 
هذا وتستمر اللجنة فى تحليل المعلومات الصادرة عن جهازى مسجل المحادثات والبيانات الخاصين بالطائرة وكذلك أجزاء الحطام التى تم انتشالها
ومن ناحية أخرى فقد وصلت اليوم السفينه John Lethbridge الي ميناء الاسكندريه بعد إنهاء مهمتها فى البحث عن اشلاء الضحايا والتي قامت الحكومة المصرية بمدها لمرتين على التوالى وذلك بعدقيامها بعمل مسح كامل لقاع البحر بموقع سقوط الطائرة والتاكد من انتشال جميع الرفات البشرية في موقع الحادث ، وقد تم التنسيق مع مصلحه الطب الشرعي لاستقبال السفينة تمهيدا لنقل الاشلاء الي القاهره لاستكمال تحليل الDNA واتخاذ الاجراءات المتبعة فى هذا الشأن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *