الأربعاء , 24 أبريل 2024

مين بيحب مصر تكشف بالمستندات اهدار 100مليون جنيه في وزاره الكهرباء

قال الدكتور محمد منصور المتحدث الرسمي لحملة مين بيحب مصر انه في الوقت الذي تكافح الدوله بقياده الرئيس عبد الفتاح السيسي الفساد ويصرخ الفقراء من ارتفاع فواتير الكهرباء  الا ان الفساد ما زال متوغلا بقوه  داخل وزاره الكهرباء حيث يتستر عليه بعض القيادات داخل الوزاره في ظل صمت غريب من الاجهزه الرقابيه داخل الوزاره ..

وكشفت المتحدث الرسمى  لمين بيحب مصر عن اكبر واقعه فساد في تاريخ وزاره الكهرباء بقيمه 100مليون جنيه في شركه جنوب القاهره وتحت رئاسه النائب الحالي لوزير الكهرباء اسامه عسران الذي كان وقتها رئيسا لشركه جنوب القاهره لتوزيع الكهرباء  .

وقال منصور وفقا للمستندات التي حصلت عليها مين بيحب مصر قام مجلس مدينه الصف الذى تتبعه شبكات كهرباء 15 مايو بإرسال خطابات لشبكه كهرباء 15 مايو تفيد أن عدد من المصانع قاموا بتزوير خطابات الموافقه على توصيل التيار الكهربى وأوصى بالتحفظ على هذه الخطابات وإتخاذ الإجراءات القانونيه تجاهها ، ومع ذلك قام الفاسدون واهل الشر  بشبكات كهرباء 15 مايو بتجاهل خطاب مجلس المدينه وقاموا بتوصيل الكهرباء لهذه المصانع دون مقايسات بالمخالفه ..

واضاف منصور  وبالمستندات بأن بعض الفاسدين بالإدارة العامه لشبكات 15 مايو بالتنسيق مع بعض كبار قيادات الوزاره  قاموا  بتركيب 4 محولات قدرة 15 ميجا وات ومد كابلات جهد متوسط بطول 800 متر بدون مقايسه لمصنع سيد عبد المنعم ” بيانكو ” بطريق محطة محولات التبين 500 ، ويستهلك هذا المصنع الكهرباء منذ 5 سنوان دون دفع قيمة الإستهلاك  والتي تصل الي 100 مليون جنيه ..

واضاف منصور بانه عندما عندما تم كشف واقعه السرقه والفساد  للكهرباء للمصنع عن طريق مدير عام شبكة مايو ومدير إدارة الجهد المنخفض ومدير عام تحكم مايو ، قام صاحب المصنع بتكليف عماله بغلق أبواب المصنع وقاموا بالإعتداء بالضرب المبرح على مدير عام شبكه 15 مايو ودير التحكم والعمال والفنيين ، وطلبوا إستغاثات لرئيس الشركه حسام عفيفى الذى لم يستجب وكأنه لم يسمع شيئا ورفعوا إستغاثه للسيده إلهام درويش رئيسة قطاعات شبكات القاهرة التى لم تستجب هى أيضا ، واضطر العاملين للإستغاثه بالمهندس أسامه عسران نائب وزير الكعرباء وكانت المفاجئه أن يأمرهم بلم الموضوع وعدم إتخاذ أى إجراء قانونى ضد صاحب المصنع وأمرهم أن يصطلحوا معه وذلك لان الواقعه كانت في عهده وتحت رئاسته لشركه جنوب القاهره لتوزيع الكهرباء

 

واوضح  منصور بانه سوف يتقدم بتقرير كامل عن فساد وزاره الكهرباء للر ئيس عبد الفتاح السيسي  ورئيس الوزراء المهندس شريف اسماعيل خلال ايام مضيفا بان ههذه الواقعه لن تمر دون محاسبه للمقصرين والفاسدين واهل الشر مهما كانوا مواقعهم  ..

وطالب منصور الاجهزه الرقابيه بسرعه التحرك ومكافحه الفساد داخل وزاره الكهرباء والذي زكم النفوس مضيفا بأن وزاره الكهرباء والطاقه المتجدده صارت مثالا سيئا في الفساد بشكل عام والذي يمتد لفساد اختيار القيادات ايضا ..


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *