السبت , 22 يونيو 2024

التاريخ الذى حدث بالفعل البيان الأول لحركة الضباط الأحرار فى ٢٣ يوليو ١٩٥٢

التاريخ الذى حدث بالفعل ..

البيان الأول لحركة الضباط الأحرار فى ٢٣ يوليو ١٩٥٢

– مطالبة الملك بمغادرة مصر والتنازل عن العرش لولى العهد أحمد فؤاد الثانى وموافقة الملك على الطلبين فى ٢٦ يوليو ١٩٥٢ .

– إعلان الجمهورية برئاسة اللواء محمد نجيب القائد الأعلى للجيش – والذى رأس مجلس الوزراء كذلك – وجمال عبد الناصر نائبا للرئيس ووزيرا للداخلية فى ١٨ يونيو ١٩٥٣ .

– أعلنت استقالة محمد نجيب فى ٢٥ فبراير ١٩٥٤ وأعلن جمال عبد الناصر رئيساً لمجلس قيادة الثورة ورئيسا للوزراء .

– عودة محمد نجيب لمنصبه فى ٢٧ فبراير ١٩٥٤ بعد مظاهرات شعبية حاشدة فى كل من مصر والسودان .. واحتفظ عبد الناصر برئاسة الوزراء حتى ٨ مارس عندما أعلن مجلس قيادة الثورة رئاسة محمد نجيب لمجلس للوزراء ..

– على إثر أزمة مارس الشهيرة والتى شهدت صدور عدة قرارات معاكسة لجدول انتقال السلطة وطريقته – والتى كان قد سبق إعلانهما – ثم الرجوع عن هذه القرارات وإلغائها ، عاد جمال عبد الناصر رئيساً للوزراء ..

– خلال رئاسة جمال عبد الناصر لمنصب رئيس الوزراء – وتحديدا فى ١٩ أكتوبر ١٩٥٤ – قام بتوقيع اتفاقية جلاء القوات البريطانية عن قناة السويس وهى آخر مراحل الجلاء عن مصر وتم الاتفاق أن يتم الإنسحاب على مراحل حتى يونيو ١٩٥٦ ..

– بعد توقيع اتفاقية الجلاء بأسبوع واحد بالتمام والكمال – وتحديدا فى ٢٦ أكتوبر ١٩٥٤ – وقعت حادثة المنشية الشهيرة .. وكان جمال عبد الناصر وقتها لا يزال يشغل منصب رئيس الوزراء وهذا على عكس ما تظهره الأفلام التى أرخت لهذه الحادثة .. ويرجع السبب فى حدوث بعض اللبس إلى أن لقب رئيس الوزراء – منذ العهد الملكى – كان “الرئيس” .. لذلك نجد أن الصحف كانت تتحدث وقتها عن عبد الناصر كرئيس وعن نجيب كذلك ..

– فى ١٤ نوفمبر ١٩٥٤ تم عزل اللواء محمد نجيب وتحديد إقامته .. ورأس جمال عبد الناصر مجلس قيادة الثورة ورئاسة الوزراء حتى إجراء الاستفتاء على رئاسته للجمهورية فى ٢٥ يونيو ١٩٥٦ .

– ظل اللواء محمد نجيب تحت الإقامة الجبرية فى فيلا زينب الوكيل بالمرج حتى وفاته فى ٢٨ أغسطس ١٩٨٤ .

الصفحة الرسمية لموقع الملك فاروق الاول – فاروق مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *